أخبار وطنية

سيدة تقتل عشيقها الدركي المتقاعد بمدينة الرباط بعد بتر جهازه التناسلي

عاشت مدينة الرباط على وقع صدمة بعد اكتشاف جريمة قتل مروعة راح ضحيتها دركي متقاعد في الثمانين من عمره   وتورطت في هذه الجريمة سيدة في الأربعينات من عمرها كانت على علاقة عاطفية بالضحية. 

وفقا لمصادر إعلامية، فقد تم العثور على جثة الضحية بعد تعرضها لتنكيل جسدي شديد، حيث تم بتر جهازه التناسلي بعد قتله بوحشية. هذا الفعل الشنيع أثار حالة من الذهول والصدمة بين ساكنة المدينة، وأشعل موجة من التساؤلات حول دوافع وأسباب وقوع هذه الجريمة الفظيعة.

و فور إخطا ها بالحادث، باشرت مصالح الأمن تحقيقاتها المكثفة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، حيث تعمل على جمع الأدلة والاستماع إلى الشهود لفهم الملابسات الكاملة التي أدت إلى وقوع هذه الجريمة، و عن الدوافع الحقيقية وراء هذا الاعتداء الوحشي، والذي يعد من الجرائم النادرة التي تشهدها المدينة.

كما أثارت هذه الجريمة البشعة ردود فعل واسعة خصوصا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أعرب العديد من المواطنين عن قلقهم البالغ من تفشي أعمال العنف بهذا الشكل المروع، داعين إلى تشديد العقوبات على مرتكبي مثل هذه الجرائم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى