أخبار وطنية

الجديدة…لحق بهما وطعن زوج طليقته من الوريد إلى الوريد بدوار الغربة

اهتز حي الغربة بمدينة الجديدة مساء يوم الاثنين 24 يونيو الجاري على وقع جريمة ق.تل بشعة راح ضحيتها رجل يبلغ من العمر 27 سنة، على يد حلاق استعمل سكينا 

و حسب ما صرحت به الزوجة لوسائل الإعلام المحلية، فقد قام المشتبه فيه، وهو حلاق، بطعن زوج طليقته من الوريد إلى الوريد، مما أدى إلى وفاة الضحية في الحال.

و حسب نفس التصريح، فإن الجاني كان على علاقة سابقة مع زوجة الضحية منذ ست سنوات، حين كانت تبلغ من العمر 13 سنة، وأثمرت تلك العلاقة عن طفل يبلغ الآن من العمر ست سنوات.

الزوجة السابقة، التي تبلغ الآن 19 سنة، تزوجت حديثا من الضحية ولم يمضِ على زواجهما سوى 15 يوما وهي حامل في شهرها الأول.

كانت الزوجة تقيم مع زوجها الثاني في الدار البيضاء حيث كان يعمل في محطة أولاد زيان كوسيط” كورتي”، وقدما معا إلى مدينة الجديدة في زيارة عائلية بمناسبة عيد الأضحى. خلال الزيارة، إذ زارت الزوجة مع زوجها الثاني والدتها في دوار الرقيبات و والدها في حي الغربة حيث يقيم طليقها الحلاق.

خلال فترة الإقامة في حي الغربة، مرت الزوجة وزوجها الجديد من أمام محل الحلاق بسلام عدة مرات. لكن الأمور تصاعدت مساء يوم الجريمة، حيث خرج الحلاق من محله مسرعا وأخذ سلاحا أبيض من الحجم الكبير وبدأ بملاحقة الزوجين بسيارته.

و في غفلة من الزوجين، ترجل الحلاق من السيارة و توجه نحوهما  ليوجه طعنات غادرة نحو عنق زوج طليقته، مما أدى إلى ذب.حه من الوريد إلى الوريد، وتركه يلفظ أنفاسه الأخيرة في مكان الحادث.

الزوجة، التي تلقت هي الأخرى ضربات بالسكين، كانت في حالة صدمة وعدم قدرة على استيعاب ما حدث لزوجها الجديد في مشهد كان مأساويًا للغاية.

وفور إخطار عناصر الأمن حول الحادث، انتقلت على الفور إلى مسرح الجريمة رفقة الشرطة العلمية، حيث تم تطويق المنطقة، ولا يزال البحث جاريا عن المشتبه فيه، الحلاق البالغ من العمر 30 عاما. كما تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة لإجراء التشريح الطبي بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى