أخبار وطنية

صمت حكومي حول الزيادة في سعر قنينة الغاز

مراسلة:إبراهيم زباير الزكراوي 

ناب رئيس الجمعية المهنية الوطنية لموزعي الغاز السائل بالمغرب ” محمد بنجلون عن رئيس الحكومة، لينفي ما تم تداوله حول الزيادة في ثمن قنينات الغاز وخاصة ذات حجم 12 كلغ، مؤكدا استقرار الأثمنة والابقاء على سعرها المعهود، مضيفا أن جمعيته لم تتوصل بأي إشعار حول الموضوع، سواء من قبل الحكومة أو الشركات المنتجة.

وبين خروج جمعية الموزعين وصمت المنتجين، وكذا الحكومة التي كان رئيسها أخبر بالزيادة في البرلمان، بل ان كاتب الدولة المكلف بالميزانية شرح تدابير هذا الإجراء على مدى أربع سنوات، وكان مشروع قانون المالية تضمن زيادة عشرة دراهم ابتداء من أبريل 2024، وهو ما تم تداوله قبل هذا التاريخ في منصات التواصل الاجتماعي والصحف المكتوبة والالكتروتية.

لكن بحلول الفاتح من أبريل 2024، لم يطرأ أي تغيير على سعر قنينة الغاز، فهل لردود الفعل القوية على هذا الإجراء وقع لترجئ الحكومة تفعيله؟ أم أن تعديلا ما وقع بغرفتي البرلمان على هذا البند الذي كان متضمنا في مشروع قانون المالية لهذه السنة؟ أم أن الحكومة تنتظر انقضاء رمضان ومرور عيد الأضحى لتفعل الزيادة؟ أسئلة نترك الإجابة عنها للمستقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى