الرئيسية / أخبار وطنية / انتشال جثة طفل من وسط مياه واد أم الربيع بمدينة أزمور

انتشال جثة طفل من وسط مياه واد أم الربيع بمدينة أزمور

مراسلة

قامت عناصر الوقاية المدنية بمدينة آزمور، عصر اليوم الثلاثاء الجاري، بانتشال جثة طفل البالغ من العمر حوالي 16 سنة، لعدما لقي مصرعه غرقا أثناء السباحة في واد أم الربيع بمدينة آزمور بإقليم الجديدة.

ووفقا لما أوردته مصادر مطلعة لـ”صباح طنجة”، فإن الهالك الذي ينحدر من مدينة آزمور كان رفقة مجموعة من أقرانه يسبحون في الواد، قبل أن يلقى حتفه غرقا، بسبب عدم إتقانه السباحة بشكل جيد وخطورة الواد خلال هذه الفترة.

وقد تم نقل جثة الهالك عبر سيارة الإسعاف، بعد انتشالها من قبل فرقة الغطاسين التابعة للوقاية المدنية بأزمور، إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة لإخضاعها للتشريح الطبي.

وأضافت المصادر ذاتها، أن أسرة الطفل الضحية حلت بعين المكان بعد توصلها بالخبر، حيث تعرفت على الضحية، فيما فتحت مصالح الأمن الوطني بمدينة آزمور تحقيقا حول ملابسات وقوع هذا الحادث.

شاهد أيضاً

وزارة الصحة : حوالي 74 بالمائة من المواطنين لم يتلقوا الجرعة الثالثة المعززة

صباح طنجة… وكالة المغرب العربي أكدت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، اليوم الثلاثاء، استقرار جميع المؤشرات …