الرئيسية / أخبار وطنية / القوات المسلحة الملكية .. أول يوم دراسي عالمي في الجراحة الروبوتية بتقنية الواقع المعزز + فيديو

القوات المسلحة الملكية .. أول يوم دراسي عالمي في الجراحة الروبوتية بتقنية الواقع المعزز + فيديو

صباح طنجة 

من أجل تشجيع و مواكبة البحث العلمي في صفوف القوات المسلحة الملكية، نظمت مفتشية الصحة العسكرية بالمستشفى العسكري الدراسي محمد الخامس بالرباط أول يوم دراسي عالمي في الجراحة الروبوتية (الالية) تحت عنوان “الجراحة عن طريق الواقع المعزز”.

الواقع المعزز هي تكنولوجيا تسمح بإدماج العناصر الإفتراضية في ثلاثة أبعاد في بيئة حقيقية. المبدأ الرئيسي هو مزج الإفتراضي بالواقعي من أجل تكامل وانسجام تام للمستخدم (الجراح). ويبقى الاستخدام المذهل لتقنية الواقع المعزز هو مجال الجراحة.

وفي هذا الصدد يستخدم الطبيب الجراح تقنية الواقع المعزز من أجل مواكبة العملية الجراحية في منظومة ثلاثية الأبعاد. وتمكن هذه التقنية من تحسين العمليات الجراحية وذلك من خلال القدرة على تتبع والغوص في تشريح المريض وبذلك تقليل نسبة الأخطاء خلال العملية الجراحية.

في مجال الجراحة تمكن تقنية الواقع المعزز من الإعادة في ثلاثة أبعاد ما يسمى “الاستنساخ الرقمي”. هذا الاستنساخ الرقمي الافتراضي منبعث من الصور الطبية من أصل الماسحات الضوئية أو التصوير بالرنين المغناطيسي. الهدف من هذه النسخة الافتراضية هو الوصول إلى الحلول العلاجية قبل العملية الجراحية وحصول الطبيب الجراح على كافة المعلومات قبل العملية.

تطبيقات تقنية الواقع المعزز في عالم الصحة وخصوصا في العمليات الجراحية تمكن من تحسين ظروف هذه العمليات الجراحية. ومع خوذة الواقع المعزز تتجلى للطبيب الجراح معلومات أكثر دقة أثناء العملية وبذلك يتفادى الطبيب الجراح إتلاف بعض الأوعية الدموية التي تكون محجوبة بالعين المجردة. التطورات المستقبلية في تقنية الواقع المعزز يمكنها أن تحدث ثورة علمية في مجال الصحة، بما أنها تمكن من كسب الدقة، الحد من الخاطر وتقليل التكاليف.

وبهذا فإن تقنية الواقع المعزز من بين التكنولوجيات الواعدة في مجال الصحة بالنسبة للمريض وكذلك الطبيب.

شاهد أيضاً

في عز الفراغ الأمني بوادي الصفا…درك بيوكرى يسخر امكانياته لمداهمة منزل بدوار نائي لإفساد خلوة غير شرعية

رشيد الكادي/أشتوكة أيت باها داهمت مساء اليوم الخميس عناصر الدرك الملكي تابعة للمركز الترابي لبيوكرى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *