الرئيسية / أخبار المدينة / اتركوا سوق كسبراطا من حساباتكم الشخصية و السياسية

اتركوا سوق كسبراطا من حساباتكم الشخصية و السياسية

صباح طنجة: الجبري 

كل حل ولي جديد على رأس ولاية طنجة أو كلما اقتربت الانتخابات المباشرة أو المهنية إلا وقام كهنة الشأن العام أو الطابور  الخامس  بلعب على ورقة سوق كسبراطة.

الروابط التي تزعم انتمائها   إلى السوق  في واد و التجار الحقيقيون  و المتواجدين هناك في واد أخر ، لأن أغلب التجار لا علاقة لهم بتلك الروابط ، لأسباب عديدة و على رأسها أن تلك الروابط هي أصلا خارج القانون ، فهل سمعتم في يوما ما أن رابطة من تلك ال روابط عقدت جمعها العام و قدمت تقريرها المادي و المعنوي للعموم و المنتسبين إليها ، إن وجدوا فعلا.

سوق كسبراطا  هو أكبر سوق في شمال المغرب و من أكبر الأسواق الشعبية بالمملكة ، و عندما كانت البلدية تشرف عليه ، كان يستعمل كورقة سياسية في يد المنتخبين ، حيث كانت الدكاكين توزع كنوع من الريع المنتمين للأحزاب السياسية أو لتجار الانتخابات،  ومن ثمة  حرم المنتخبون المواطنون  من تلك الدكاكين ، وهو ما أجبر  الوالي السابق اليعقوبي على سحب ملف الأسواق من البلدية حتى لا يتحول إلى ورقة انتخابية ،  و أصبح ملف الأسواق بطنجة في الإدارة الترابية.

السلطات الترابية أكثر جهة  حيادية التي تعاملت مع سوق كسبراطا بكل شفافية و نزاهة ، لأن هدفها ليس شخصي أو سياسي أو انتخابي ، بل هدفها هو خدمة المصلحة العامة، و هذا أمر لا ينكره إلا كل متكبر .

حتما اجدد القول  أبعدوا سوق كسبراطا من حسابكم الشخصية و السياسية و الانتخابية .

شاهد أيضاً

توقيف شخص بالمحطة الطرقية بطنجة بحوزته ازيد من 490 قرص مخدر

مراسلة  تمكنت زوال يوم فرقة الهيئة الحضرية التابعة لولاية امن طنجة و العاملة بالمحطة الطرقية …